الثورات العربية.. الشعب أعلن رسالته والإنترنت أوصلها

لعبت مواقع الشبكات الاجتماعية عبر الانترنت دورا بارزا في إنضاج الثورة الشعبية في مصر وتونس وغيرها من الدول، وبالرغم من ان موقع الفيس بوك الاكثر شهرة من بينها قد تعرض لوضع القيود والرقابة المشددة عليه من قبل العديد من الحكومات الا أن الناشطين ما يزالوا يستخدمونه كأداة رئيسية للدعوة إلى التظاهرات والاحتجاجات.

لا يكاد يختلف اثنان في الوطن العربي على الاقل انه من الخطأ إغفال دور الإنترنت في تغيير الوضع السياسي لتونس ومصر ليمتد الى دول أخرى.. فعندما انتصرت إرادة الشعب لكلا البلدين في إسقاط النظام لم يستطع احد ان ينكر الدفع الذي قدمه الانترنت للثورة، فهي بحسب المراقبين لم تكن تنتمي لأي حزب ولم يقم أي تنظيم بقيادتها، ما دفع كثيرين الى تسمية مستخدمي الصفحات الالكترونية بأعضاء حزب العصر وحزب العلاقات الأنترنتية وحزب القرن الذي فرض دوره بقوة على القادة و الحكام حتى أضحى كابوسا تهافتوا لمنعه تارة وتارة اخرى فرض رقابة شديدة عليه وعلى مستخدميه.

Advertisements

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s